top of page

الأستجمام الروحي في رمضان

عافية الروح الجانب الاساسي في العافية الشمولية عندما نتحدث عن الصيام اول ما يخطرعلى بال الانسان هو الامتناع عن الطعام والشراب ولكن اذا فكرنا بعمق بهذا الشهر وجدنا انه يتعلق بتعزيز إيمان المرء ، ونشر الخير ، والقيام بما هو صالح ، والامتناع عما هو رديء.

تتجلى روح التقوى من خلال تدفق الطاقة الروحية ، والطاقة الإيجابية للخير داخل النفس ، ونية الانخراط في الأعمال الصالحة، رمضان شهر تطهير النفس والتقرب من الله تعالى.فعندما نتحدث عن الاستجمام فنضرب مثلا احيانا يحتاج الانسان الى اجازة للسفر،او قد يحتاح البعض لقضاء الوقت مع الاصحاب او الذهاب الى السينما. ولكن عندما نتحدث عن استجمام الروح فهنا نتكلم عن خلوة مع النفس. انها الارداة لطاعة الله في الحر الشديد انلاتشرب الماء وفي البرد الشديد ان لاتشرب او تاكل ما يشعرك بالدفأ. ان تمنتنع عن الروتي اليومي وتغير حياتك وانت تعرف ضمنا ان في الصيام خير كثير لك، لم يكتب الصيام لايذاء الانسان ولكن لمصلحته وصحته.


يتولد لدى الانسان في رمضان قوة كبيرة وثقة بالنفس لانه مسؤوليتك الذاتيه وهو انطلاقتك للتوازن السليم في كل شيئ.

اعطي نفسك فرصة للاستجمام الروحي في رمضان لديك الفرصة في الثلث الاخير من الشهر أن تجد طريقتك الخاصة لتحصل على الاستجمام الروحي.

ان رمضان هو شهر للتفريغ والتعبئة، عندما نتفكر فيما يدور من احداث يومية حولنا ضغوط اجتماعية ومالية وفي العمل ومن اخبار محلية ودولية والتي هي المسبب الرئيسي للتوتر فنحن بحاجة الى اللجوء الى الله والتسليم لامره والاعتماد عليه وهذا ليس فقط في رمضان ولكن نحتاجه في حياتنا اليومية بعد رمضان، فاذا استشعرنا بان الله معنا فان هذا سيسبب لنا الراحة وسنقوم بالتعبئة الروحية طوال العام.

ان الروح ترتاح وتستجم عن طريق:

  • التفكر والتامل في الصلاوات والدعاء ( الخلوة)

  • الامتنان لرب العالمين

  • ايجاد هدف للحياة

  • الترابط والتعاون مع الغير من خلال العمل الاجتماعي والتطوع إن امكن

  • نشر السعادة بين افراد العائلة والاصاقاء ولزملاء في العمل والمجتمع

  • الطمانينة والسكينة بطاعة وارضاء رب العالمين

  • جعل الاخلاق الفضلية بوصلة في الحياة

ان الصيام غذاء روحي للمتفكرين والمؤمنين وليس شهراً للإسراف وكثرة الإنفاق، والاستهلاك المنتشر بيننا ليست من مقاصد الصيام بل على العكس من ذلك فرمضان شهر الاقتصاد والتقليل والزهد والتقشف، وترشيد النفقات والاكتفاء بالضروريات من دون الكماليات لانه يختص بالعطاء والصدقات لحلول البركات من الأرض والسماوات شهر غذاء الأرواح والقلوب لا الأبدان والأجساد.


مواهب الحمصي

مديرة اكتنس

مدربة عافية


36 views0 comments

Comments


bottom of page